قتل نحو 90 مسلحا على الأقل من عناصر حركة طالبان بإقليم قندهار جنوب أفغانستان كما أعلنت وزارة الدفاع الأفغانية.

 

وأضاف بيان الوزارة أن قوات الدفاع الأفغانية صدت هجمات شنتها حركة طالبان في مناطق بانجواي وخيراي وارغانداب ومايواند بإقليم قندهار.

 

وأفاد بيان أن 90 من طالبان قتلوا وأصيب تسعة آخرون خلال الاشتباكات وتم العثور على 15 حقل ألغام وأحبط فريق من المهندسين، تابع للجيش الوطني الأفغاني، مفعول الألغام.

 

ولفت إلى أنه تم تدمير عدد من الأسلحة والذخائر التابعة للعدو بالإضافة إلى نفق كان يتم استخدامه في هجمات إرهابية.

 

وقُتل شخص على الأقل وأصيب آخَر في إطلاق صواريخ على العاصمة الأفغانية كابول صباح السبت، بحسب وزارة الداخلية.

 

ويعد الهجوم على العاصمة الثاني من نوعه في أقل من شهر.

 

والشهر الماضي قٌتل 3 أشخاص وأصيب 11 آخرون، بعد سقوط 14 صاروخا على مناطق مختلفة من العاصمة كابول، بعد مقتل 11 من عناصر طالبان بينهم قيادي بالحركة خلال ضربة جوية للجيش الأفغاني بولاية بدخشان شمال شرقي أفغانستان.

 

وتستمر أعمال العنف رغم تأكيد حركة طالبان خلال المحادثات مع واشنطن والحكومة الأفغانية أنها ستخفض الهجمات وتقلل الإصابات.

 

وتتصاعد الأزمة الأفغانية في وقت تتجه الولايات المتحدة لسحب قواتها من أفغانستان، وسط مخاوف من عودة الإرهابيين، وللولايات المتحدة نحو 4500 جندي في أفغانستان حاليا.