تعرض جامع “المسجد الأقصى”، في العاصمة الألمانية برلين، الخميس، لاعتداء من قبل مجهولين.

 

وأوضح رئيس جمعية المسجد الأقصى، شيناسي يشار للأناضول، أن المسؤول عن المسجد لاحظ عند مجيئه لأداء صلاة الفجر وجود كتابات على الجدارن الخلفية للمسجد وعلى نوافذ أحد مرافقه الخدمية.

 

وأضاف أنهم أبلغوا الشرطة وانتظروا مجيئهم لتنظيم محضر ضبط حول الاعتداء على المسجد التابع للاتحاد الاسلامي التركي للشؤون الدينية في ألمانيا ( DITIB).

 

وذكر أن “الاعتداء جرى من قبل مجهولين، ويعتبر الثاني، ونأمل أن يكون الأخير”.

 

وأدان يشار الاعتداء، مؤكدا أنهم يحاولون العيش بعيدا عن التفرقة الدينية والعرقية واللغوية.

 

ومن جهة أخرى، تلقى مسجد “المرادية” في مدينة هامبورغ الألمانية رسالة عنصرية من مجهول، تتضمن إهانات للإسلام والمسلمين والأتراك.

التعليقات مغلقة.