أعلن السودان، السبت، توقيع مذكرة تفاهم مع شركتي “مناجم” المغربية و”وامبو صحاري” الصينية، للتنقيب عن الذهب في البلاد.

أفاد بذلك وكيل قطاع التعدين بوزارة الطاقة والتعدين السودانية محمد يحيى، على هامش توقيع مذكرة التفاهم بالخرطوم.

وأوضح يحيى، في تصريحات للصحفيين، أن “مناجم” و”وامبو صحاري” ستعملان بالشراكة مناصفة في أعمال استكشاف الذهب والمعادن المصاحبة له في ولايتي نهر النيل (شمال) والبحر الاحمر (شرق).

ولفت إلى أن الشركتين ستنفقان نحو 250 مليون دولار على أعمال الاستكشاف، خلال عامي 2021 و2022.

ويعول السودان على الذهب لتعويض فقدانه 80 بالمئة من موارد النقد الأجنبي بعد خسارة ثلاثة أرباع عائداته النفطية، إثر انفصال جنوب السودان في يوليو/ تموز 2011.

وبينما يعد السودان من ضمن أكبر ثلاثة منتجين للذهب في العالم، فإن القطاع غير المنظم للتنقيب يستحوذ على أغلبية الإنتاج، الذي يصعب إحصاؤه لعمليات بيعه وتهريبه بعيدا عن القنوات الرسمية.