حقّقت مرشّحات للانتخابات الأميركية في عدة ولايات أمريكية، اختراقات جديدة في ولايات نيو مكسيكو (جنوب غرب) التي اُنتخبت فيها ثلاث نساء متحدّرات من أقليّات، لشغل مقاعد في مجلس النواب.

 

والنائبات الثلاث هنّ ديب هالاند، الديموقراطية التي صارت عام 2018 إحدى أول امرأتين من السكان الأصليين للبلاد تشغل مقعداً في الكونغرس، والجمهورية إيفيت هاريل وهي من السكّان الأصليين، والديموقراطية تيريزا ليجر فرنانديز التي تتحدّر من أصول أميركية لاتينية، بحسب واشنطن بوست.

 

وانتخبت ولاية وايومنغ (شمال غرب) أول امرأة في تاريخها، هي الجمهورية سينثيا لوميس لتشغل مقعد سناتورة، كما فازت الاميركية من أصول افريقية كوري بوس، في ولاية ميزوري، لتمثل الولاية في الكونغرس.

 

وفي ولايتي ديلاوير وفيرمونت، فازت سارة ماكبرايد عضوة في مجلس الشيوخ، وتايلور سمول، عضوة في مجلس النواب .