أبرزت الصحف الليبية الصادرة اليوم، الاتصال الهاتفي بين رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج ورئيس جنوب أفريقيا، سيريل رامافوزا حيث تم بحث مستجدات الأوضاع في ليبيا.
وأشارت الصحف إلى انتهاء اجتماعات اللجنة العسكرية لليوم الثاني، موضحة أن المشاركين في اجتماع غدامس اتفقوا على العودة الفورية للرحلات الجوية إلى مدينتي سبها وغدامس، وكذلك فتح
الطرق بين كافة المدن شرقا وغربا وجنوبا، كما قرروا اللجنة العسكرية أن يكون مقرها الرئيسي في سرت.
وتناولت إعلان مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية ، أن هناك قرابة 1.2 مليون شخص في ليبيا بحاجة إلى المساعدة الصحية ، موضحة أن أكثر من 300 ألف شخص لديهم احتياجات حادة وفورية.
ونقلت ترحيب السفير الأمريكي لدى ليبيا ريتشارد نورلاند بالجهود التي يبذلها أعضاء اللجنة المشاركين في المسار العسكري الجارية في غدامس والساعية إلى وقف دائم لإطلاق النار.
وعرجت الصحف الليبية على تصريحات المبعوثة الأممية بالإنابة، ستيفاني وليامز، وتأكيدها أن البعثة ستعمل مع المشاركين في ملتقى الحوار السياسي الليبي بتونس ،على خارطة طريق تهدف إلى تحديد
موعد لإجراء الانتخابات العامة، معربة عن أملها في أن ترتقي الطبقة السياسية إلى نفس درجة المسؤولية الوطنية التي رأيناها في أعضاء اللجنة العسكرية المشتركة.