وزير داخلية فرنسا

 

قال وزير الداخلية الفرنسي أن سيتم ترحيل الآباء الذين يتجرؤون على طلب من المدرسين بعدم عرض الرسوم المستهزئة بالإسلام والنبي عليه الصلاة والسلام.

وأضاف الوزير خلال لقاء تليفزيوني أن يتم خلال الفترة الحالية دراسة قانون على ينص تجريم وترحيل من يطالب المدرسين بعدم عرض الرسوم المستهزئة بالإسلام.

 

وشهدت فرنسا خلال الأيام الماضية، نشر صور ورسوم كاريكاتورية مسيئة إلى النبي محمد، عبر وسائل إعلام، وعرضها على واجهات بعض المباني، ما أشعل موجة غضب في أنحاء العالم الإسلامي.

 

وقال الرئيس ماكرون في  21 أكتوبر، إن بلاده لن تتخلى عن “الرسوم الكاريكاتورية”، ما ضاعف موجة الغضب في العالم الإسلامي، وأُطلقت في بعض الدول حملات مقاطعة المنتجات والبضائع الفرنسية.