الأهلي والزمالك في نهائي تاريخي بدوري أبطال أفريقيا

الأمة الرياضي | أصبحت بطولة دوري أبطال أفريقيا على موعد مع نهائي تاريخي للمسابقة بين قطبي الكرة المصرية، الأهلي والزمالك، يوم 27 نوفمبر الحالي بملعب برج العرب بالإسكندرية.

وفاز الزمالك على الرجاء البيضاوي المغربي بنتيجة 3-1 في استاد القاهرة الدولي (4-1 في مجموع المباراتين)، ليضرب الفريق الأبيض موعدًا ناريًا مع منافسه التاريخي الأهلي في المباراة النهائية لدوري الأبطال.

وكان الأهلي ضمن في وقت سابق المقعد الأول في نهائي البطولة القارية، بعد فوزه على الوداد المغربي 2-0 في ذهاب نصف النهائي في الدار البيضاء، قبل تأكيد تواجده في النهائي بالفوز 3-1 في الإياب بمصر.

ومنذ انطلاق النسخة الأولى لدوري أبطال أفريقيا في عام 1964، لم يسبق أن كان الفريقان طرفا النهائي من بلد واحد.

لكن الأهلي والزمالك تمكنا أخيرا من تحقيق هذا الإنجاز التاريخي، ليؤكدا ريادتهما للكرة الإفريقية.

تميمة حظ

الأهلي واجه الزمالك خلال 4 نسخ سابقة لدوري أبطال أفريقيا أعوام 2005، 2008، 2012 و2013، انتهت جميعها بتتويج المارد الأحمر بطلا للمسابقة الأعرق في القارة السمراء.

ولم يعرف الأهلي طعم الهزيمة أمام الزمالك في البطولة الإفريقية.

حيث حقق الفوز في خمس مباريات مقابل التعادل في ثلاث مواجهات.

ويعتبر وليد سليمان، صانع ألعاب الأهلي حاليا، هو اللاعب الوحيد من الجيل الحالي للقطبين الذي سبق له تسجيل هدف خلال مواجهات الفريقين في دوري الأبطال.

تاريخ مواجهات الأهلي والزمالك في دوري الأبطال

2005: التقى الأهلي والزمالك لأول مرة في دوري الأبطال في نصف النهائي، عندما حقق الأحمر الفوز 2-1 في مباراة الذهاب بهدفين من عماد متعب ومحمد بركات، فيما سجل هدف الأبيض حازم إمام، ثم انتصر الأهلي على الزمالك 2-0 في مباراة الإياب بهدفين من محمد بركات.

2008: تواجه قطبا الكرة المصرية مرة أخرى، ولكن هذه المرة في دور المجموعات (ربع النهائي)، وحقق الأهلي الفوز 2-1 في الجولة الأولى بهدفين من أمادو فلافيو وأحمد حسن، فيما سجل حجمال حمزة هدف الأبيض، وانتهت مواجهتهما الثانية في الجولة الخامس بالتعادل 2-2، وسجل للأهلي أمادو فلافيو ومحمد أبو تريكة، وسجل للزمالك جمال حمزة والغاني جونيور أجوجو.

2012: تكرر نفس السيناريو عندما اصطدم الأهلي بالزمالك في دور المجموعات بعد أربعة أعوام، حيث قاد محمد أبو تريكة فريقه للفوز 1-0 في الجولة الثانية، قبل أن يتعادل الفريقان 1-1 في الجولة السادسة، حيث افتتح محمد إبراهيم التسجيل للزمالك قبل أن يتعادل محمد بركات.

2013: تجددت المواجهة بين الفريقين في العام التالي وكانت الأخيرة بينهما على الصعيد الإفريقي، حيث أوقتعهما القرعة مرة أخرى في نفس المجموعة، وانتهت المباراة الأولى بالتعادل 1-1 بعدما سجل أحمد جعفر هدف الزمالك قبل أن يتعادل محمد أبو تريكة، فيما حقق الأهلي فوزا كبيرا في اللقاء الثاني على الزمالك بنتيجة (4-2)، وسجل للأحمر كل من وليد سليمان، أحمد عبدالظاهر، محمد أبو تريكة وأحمد فتحي، فيما سجل للأبيض عمر جابر وأحمد حسن.

فوز أفريقي وحيد للزمالك أمام الأهلي

حقق الزمالك انتصاره الوحيد على الأهلي في بطولات القارة السمراء في جوهانسبرج بجنوب إفريقيا، حين فاز على المارد الأحمر (1-0) بالهدف الشهير لأيمن منصور، ليُتوج الفارس الأبيض بطلا لكأس السوبر الإفريقي عام 1994.