شيخ الأزهر للأمة الإسلامية : اللغة العربية قضية هوية وبقاء

قال شيخ الأزهر “أحمد الطيب”، إن اللغة العربية بالنسبة للعرب والمسلمين هي “قضية هوية وبقاء”

جاء ذلك في تغريدة له على موقعي التواصل الاجتماعي، “فيسبوك” و”تويتر”؛ بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية، والذي يوافق الـ 18 من ديسمبر من كل عام.

 

وطالب “الطيب” العرب أن “يحرسوا لغتهم، وأن يشعروا بالفخر والعزة بهذه اللغة التي اصطفاها الله لتحمل رسالته الأخيرة إلى الناس جميعا”.

 

وأكد أن اللغة العربية هي سيدة لغات العالم قاطبة، وأنها قضية الهوية والبقاء بالنسبة للعرب والمسلمين.

 

وقال: “أحيي كل أبٍ عربي وأمٍّ عربية، وكل معلم ومتخصصٍ في علوم اللغة العربية، وأناشدهم جميعًا أن يحرسوا لغتهم العربية، وعلينا -نحن العرب- أن نشعرَ بالفخر والعزَّة بهذه اللغة التي اصطفاها الله لتحملَ رسالته الأخيرة إلى الناس جميعًا، ولتكون سيدة لغات العالم قاطبةً، واعلموا أنَّ قضية اللغة العربية بالنِّسبة للعرب والمسلمين هي قضية هويَّة وبقاء